الرئيسية > مقالات تقنية > Samsung GALAXY Note4 يتفوّق على أجهزة أبل

Samsung GALAXY Note4 يتفوّق على أجهزة أبل

  • تلخيص سريع بعد 14 يوم من استخدام النوت 4.
  • Samsung GALAXY Note4 يتفوّق على أجهزة أبل .
  • مميزات جهاز الجلاكسى نوت 4 .
  • عيوب الايفون وعيوب الجالاكسى نوت 4 .
  • مقارنة سريعة ما بين الجالاكسى نوت4 والايفون .

طبعًا هذا التلخيص هو من وجهة نظري الخاصة بناءً على احتياجاتي الخاصة من الموبايل وأتمنى أن يستفيد من هذه المعلومات أي شخص يفكر بالانتقال من IOS الى Android.

سأستعرض أبرز الأفضليات التي اكتشفتها خلال هذه الفترة القصيرة.

———

1. لم أعد مقيدًا ب 16 جيغا من آبل، وفي كل صباح تقفز نافذة ال icloud … نوت 4 يأتي مع 32 جيغا ويمكن اضافة Micro SD آخر 32 جيغا وربما أكثر.

2. طريقة مشاركة الملفات سهلة. أثناء استعراض الملف يمكن الضغط على أيقونة المشاركة ثم تظهر كافة خيارات المشاركة المتاحة بينما في آبل يجب أن تفتح البرنامج ثم تختار الملف الذي تريد أن تشاركه.

3. ال S-Pen stylus رائع. ستيف جوبس سخر من القلم عام 2007 او 2008 ولكن اليوم آبل تفكر في اضافة قلم مع الايباد الجديد الذي سيكون بحجم 12.9 انش.

4. حريّة أكثر في البرامج. مثلا في آبل لم تكن هناك طريقة سهلة لتسجيل المكالمات بينما مع نوت 4 أصبحت مهمة التسجيل تلقائية وسهلة.

5. يمكن اغلاق كافة البرامج بضغطة زر واحدة.

6. ال notification تظهر بطريقة ممتازة ويمكن مواكبة ما يحصل داخل الجهاز من اشعارات بشكل سهل ومريح.

7. يمكن استبدال البطارية. مفيد جدا عندما تريد أن تسافر وتريد أن تكون معك بطارية واحدة أو أكثر حين سفرك.

8. لا يوجد iTunes.

9. كيبورد ai.type الرائع تعرفت عليه فقط عند انتقالي الى اندرويد. توجد به ميزة رائعة وهي ال shortcuts لكن وجدت أنه يوجد تحديد على عدد الكلمات. بالرغم من ذلك الكيبورد رائع.

10. شاشة كبيرة. آبل اقنتعت بتكبير حجم الشاشة فقط في الفترة الاخيرة مع اصدراها لايفون 6 بلوس. الان لا يمكنني العودة لحجم شاشة أصغر من 5.7 انش.

11. امكانية اضافة نغمات/رنات جديدة بسهولة. مع آبل أذكر أن هذه المهمة كانت كابوسًا.

12. الشراء من Play Store أشعر أنه أسهل. لا توجد حاجة لادخال كلمة مرور في كل مرة.

13. أسعار الملحقات أرخص بكثير من آبل. مثلًا، يمكن شراء شاحن إضافي بأسعار طبيعية. ليس فقط الملحقات، بل الجهاز نفسه أرخص من أيفون 6 بلوس ب 100-150 دولار تقريبا.

14. زر الرجوع الى الوراء + زر اظهار كافة ال apps. أزرار مهمة تجعل العمل على الجهاز سهل وسريع.

———

بالنسبة للآيفون توجد له أفضليات كذلك.

1. امكانية تشغيل بعض البرامج عندما يكون الجهاز مقفل.

استخدمت تطبيق Next Lock Screen من شركة مايكروسوفت لكن لم يكن بنفس السهولة والثبات كما كان الامر مع آيفون.

2. شعرت ايضا أن الواجهة اللمسية في IOS أفضل، ال TouchWiz في سامسونج يحتاج بعض التحسينات حتى يعطيك ذلك الشعور بالخفة والسلاسة أثناء عملك على الجهاز.

———

أعتقد أن سامسونج بدأت تسحب البساط ببطء من تحت أقدام آبل. نضوج الأندرويد يضع آبل في موقف ليس بالسهل.

سنرى ما ستجلبه الشهور والسنوات القادمة.

مقال من كتابة الاستاذ :- (رشيد بيدوسى)

شاهد أيضاً

iphone8-new-interface-leak

بالصور.. ظهور واجهة أول نسخة رسمية من IPhone 8

أخبار التقنية | تسريبات آيفون 8 | Apple تعلن عن الواجهة الجديدة للهاتف المنتظر في …

9 تعليقات

  1. أهم نقطة:
    8. لا يوجد iTunes.
    😀
    بالتوفيق

  2. على فكرة، ربما في المستقبل أنصح بتجربة هواتف نيكسوس لأنها تحتوي على تجربة اندرويد خالصة دون إضافات باقي الشركات الأخرى، أقول ربما ستعجبك مع إني جربتها ولا أظن أني سأتنازل عن مزايا النوت3 فحتى النوت4 لم يثر فضولي بعد لدرجة الترقية إليه، ربما النوت5 سيكون فيه شيء جديد كلياً يضطرني للترقية إليه.

  3. الحقيقة أستغرب دوماً حين تتم مقارنة أبل بسامسونق كشركة. ربما لأن الكثيرين لايعرفون بحق ضخامة شركة سامسونق وقوتها كوحش إقتصادي، فيكفي أنها قادرة على المغامرة بمنتجات في السوق العالمي وكذلك قادرة على تحمل أي خسائر تحدث تبعاً لها، ومن الطريف أن سلسلة هواتف نوت كانت إحدى تلك المخاطرات والتي نجحت والتي حتى اليوم لاتجد لها منافس!؟ لايوجد هاتف به قلم ستايلس اليوم ينافس النوت لسبب اجهله.

  4. فعلاً النوفا لانشر أنصح به، وفيه شي واحد مزعج وهو انك مضطر لتركيب إضافة أخرى عليه حتى تتحصل على تلك الدوائر الصغيرة التي تظهر على أيقونة التطبيقات لتبين لك عدد التنبيهات فيها. لا ادري لما هي ميزة إضافية وليست أساسية؟

  5. لم تذكر خاصية ال multi windows

  6. شكرا.. من فضلك هل من طريقة لتشغيل فيديو يوتيوب مع إطفاء الشاشة على نفس الجهاز؟

  7. سأقوم بتجربة الكيبورد التي ذكرتها إن شاء الله وانصحك بتجربة كيبورد Swype

  8. ما ننسى نظام الملفات في اندرويد وامكانية تحميل اي ملف والعثور بالمتجر على برنامج يشغله هذي الميزه لحالها جعلتني اودع ال ios كمستخدم بلا رجعة بالمنظور القريب..

    بالاضافة للحساسات الاضافية وحريتي كمطور باستعمال موارد الجهاز ببساطة في مآرب أخرى..

    طبعا كمطور تطبيقات ما ازال افضل حصرية أبل بمتجرها وسخاء مستعملي أبل..

ضع تعليقا مناسبا وشاركنا رأيك و لنعمل على إبقاء النقاش ودياً وحضارياً ...

%d مدونون معجبون بهذه: